Giving Back: Georgetown University Launches Tawjeeh Mentoring Program

جامعة جورجتاون في قطر تطلق برنامجاً جديداً للتوجيه والإرشاد المهني

Share |

27 March 2013

The Georgetown University School of Foreign Service in Qatar (GU-Q) announced the launch of a brand new mentoring program called Tawjeeh at an alumni and student networking dinner held at the W hotel in Doha, recently. The event, which brought more than seventy students and thirty five alumni from Georgetown together, is the latest initiative of the university’s Office of Outreach and Business Development.

Executive Director of Outreach and Business Development, Jonathan Cartmell, noted the significance of engaging successful graduates of a Georgetown education, saying “The launch of Tawjeeh signals another step in the integration of the Georgetown campus in Education City, and the local Doha community. This program enables our successful alumni to reconnect to the Georgetown community of current students, who we have no doubt will benefit from this mentoring process, and who will go on to forge equally successful transitions from academics to careers.”

Due to high interest from both the Georgetown students and alumni invited to take part in the Tawjeeh program, which is Arabic for “mentorship”, the organizers opted for a “speed networking” format, with groups of students sharing similar career interests moving through various rounds of question and answer sessions in order to meet alumni working in a variety of industries. The alumni mentors represented a whole host of international corporations and government entities such as the Qatar Museums Authority, ExxonMobil Qatar, the Qatar National Food Security Programme, the Brookings Center Doha, local and international banks, and other Qatar Foundation organizations.

Charles Nailen, Executive Officer, Outreach and External Relations at Georgetown and co-organizer of the program, said “Mentors have the unique perspective of objective outsiders, and have lived through some of the experiences and challenges that our Georgetown students are currently facing. By simply sharing their knowledge and stories, they provide an invaluable resource to students who, prior to this program, only had informal opportunities of meeting and interacting with alumni. This program will allow students to access the entire community of seasoned veterans, as well as more recent grads.”

Also speaking at the event was William YangUn Cha, a current student and President of the Student Government Association at Georgetown, who focused on the importance of networking well before the start of the career journey. "We have to face the challenges of job availability for entry level positions. After graduation, there will be situations in which connections and networking are more important than our set of skills. To meet the specific and peculiar needs of the market, events such as tonight's Georgetown Alumni Networking Event is pivotal for many of us."

A buffet dinner followed the intensive networking sessions, and volunteer mentors and students filled up sign in sheets to be added to the roster of future mentoring opportunities, each agreeing to a commitment of time and engagement to the program. Mentors were also promised a mentorship manual and training in the near future to maximize the experience for everyone involved.

 

٢٧ مارس ٢٠١٣

: أعلنت كلية الشؤون الدولية بجامعة جورجتاون في قطر عن إطلاق برنامج جديد للتوجيه المهني تحت اسم "توجيه" (Tawjeeh)، والذي يعد المبادرة الأحدث لمكتب التوعية وتطوير الأعمال في الجامعة. جاء ذلك خلال حفل عشاء تعارفي عقد مؤخراً في فندق "دبليو" بالعاصمة القطرية الدوحة، وجمع أكثر من سبعين طالباً حالياً في جامعة جورجتاون وخمسة وثلاثين خريجاً سابقاً.

 
وأشار جوناثان كارتميل، المدير التنفيذي لمكتب التوعية وتطوير الأعمال، إلى أهمية إشراك والتواصل مع خريجي جامعة جورجتاون السابقين الذين حققوا نجاحاً في حياتهم المهنية، قائلاً: "يمثل إطلاق برنامج ’توجيه‘ خطوة جديدة على الطريق نحو مكاملة البيئة الأكاديمية المتميزة التي توفرها جامعة جورجتاون في المدينة التعليمية، مع سوق العمل المحلي. ويتيح هذا البرنامج بناء جسر تواصل بين الخريجين المتميزين والطلاب الحاليين في جامعة جورجتاون لتقديم التوجيه والإرشاد اللازم لهم بما يساعدهم على تخطيط مسارهم الوظيفي وتحقيق نجاح مماثل لما حققه أقرانهم".
 

ونظراً للاهتمام الكبير الذي أظهره طلاب جامعة جورجتاون وخريجوها الذين تمت دعوتهم للمشاركة في برنامج "توجيه"، قرر المنظمون تسريع عملية التواصل والتعارف فيما بين الحاضرين، حيث عقدت مجموعات من الطلاب الذين يجمعهم الاهتمام المهني نفسه جلسات سؤال وجواب متعددة وتم توزيعهم على خريجين سابقين يعملون في قطاعات مختلفة لتقديم التوجيه والإرشاد لهم. واستقطب الحدث مرشدين يمثلون مؤسسات دولية وجهات حكومية مختلفة، ومن بينها "هيئة متاحف قطر"، "إكسون موبيل قطر"، "برنامج قطر الوطني للأمن الغذائي"، "مركز بروكنجز الدوحة"، بالإضافة إلى بنوك محلية ودولية، وكيانات تابعة لمؤسسة قطر.


من جانبه، قال تشارلز نايلن، مدير قسم الشؤون العامة في جامعة جورجتاون بقطر، والمنظم المشارك للبرنامج: "يتمتع المرشدون المشاركون برؤى وأفكار موضوعية فريدة باعتبارهم جزءاً من سوق العمل حالياً كما سبق لهم أن مروا بتجارب وتحديات مماثلة لما يواجهه طلاب جورجتاون حالياً. وتمثل معارفهم وقصص نجاحهم مصدراً توجيهياً قيماً يعرف الطلاب الحاليين على التحديات المهنية التي تنتظرهم، فقبل هذا البرنامج لم يكن بوسع الطلاب التواصل مع الخريجين السابقين سوى من خلال اللقاءات والفعاليات غير الرسمية. وبالتالي، سيتيح لهم البرنامج الجديد التواصل والتفاعل مع المهنيين المخضرمين الذين يتمتعون بخبرة طويلة في السوق بالإضافة إلى الخريجين الجدد الذين التحقوا حديثاً بسوق العمل".
 

وفي معرض تعليقه على هذا الحدث، قال ويليام يانغون تشا، الطالب في جامعة جورجتاون في قطر ورئيس الجمعية الطلابية في الجامعة، مركِّزاً على أهمية التواصل مع أصحاب الخبرة والاستفادة من تجاربهم قبل دخول سوق العمل: "يجب علينا أن نحضّر أنفسنا لمواجهة التحديات التي تنتظر الخريجين الجدد الذين يقفون على أعتاب سوق العمل، ومن أبرزها محدودية الفرص الوظيفية المتاحة. فبعد التخرج، تصبح المعارف في مواقف كثيرة أكثر أهمية من المهارات التي تعلمها الطالب في حياته الأكاديمية. ومن هنا تنبع أهمية فعاليات مثل برنامج التواصل مع خريجي جامعة جورجتاون، باعتبارها تساعد الكثيرين منا على التعرف على المتطلبات المحددة وغير المتوقعة التي يحتاجها سوق العمل".


ومع انتهاء جلسات التعارف المكثفة، دُعي الحضور إلى بوفيه عشاء مفتوح، وقام الطلاب والمرشدون المتطوعون بملأ نموذج الحضور من أجل التواصل معهم خلال الفرص المستقبلية للتوجيه والإرشاد المهني، حيث وافق كل واحد منهم على تخصيص جزء من وقته وجهده لهذا البرنامج الطموح بما يساعد في تحقيق الأهداف المرجوة التي انطلق من أجلها. ووعد المنظمون بتقديم جلسات تدريب وكتيب خاص بالإرشاد المهني في المستقبل القريب لكافة المرشدين بهدف مساعدتهم على صقل مهاراتهم وتعزيز خبراتهم في هذا المجال.