Georgetown SFS Chuck Hagel Nominated for U.S. Secretary of Defense

أوباما يعيّن أستاذ الحوكمة الوطنية في كلية الشؤون الدولية بجامعة جورجتاون وزيراً للدفاع

Share |

10 January 2013

Senator Chuck Hagel, a Distinguished Professor in the Practice of National Governance at Georgetown University’s Edmund A. Walsh School of Foreign Service (SFS) in Washington, DC, was nominated yesterday by U.S. President Barack Obama to serve as the 24th United States Secretary of Defense. At Georgetown, Senator Hagel’s teaching focuses on 21st century geopolitical relationships.


Senator Hagel is well-known for his two-terms representing Nebraska in the United States Senate from 1997 to 2009. He is currently the chairman of the Atlantic Council and is also author of the book, America: Our Next Chapter: Tough Questions, Straight Answers, which examines America’s current condition and provides robust proposals for how the United States can meet 21st century challenges.


At the Qatar campus of Georgetown University’s School of Foreign Service (SFS-Q), Dean Gerd Nonneman commented: “we are obviously particularly pleased to hear of President Obama’s nomination of Senator Hagel. His breadth and depth of experience, and his lucid, thoughtful engagement with some of the most challenging issues of global politics, will be invaluable in helping to inform and execute US policies over the next few, critical years.”


During his tenure in the U.S. Senate, Hagel was a senior member of the Senate Foreign Relations Committee; the Banking, Housing, and Urban Affairs Committee; and the Intelligence Committee. He chaired the Foreign Relations International Economic Policy, Export and Trade Promotion Subcommittee, and the Banking Committee’s International Trade and Finance Subcommittee and the Banking Committee’s Securities Subcommittee. Hagel was also chairman of the Congressional-Executive Commission on China and the Senate Climate Change Observer Group.


In addition to chairing the Atlantic Council, Senator Hagel serves on the Boards of Directors of Chevron Corporation and Zurich’s Holding Company of America; the Advisory Boards of Corsair Capital, Deutsche Bank America, M.I.C. Industries and is a Senior Advisor to Gallup. He is Co-Chairman of the President’s Intelligence Advisory Board and a member of the Secretary of Defense’s Policy Board. He also serves as Chairman of the United States of America Vietnam War Commemoration Advisory Committee and is a member of the Public Broadcasting Service (PBS) board of directors and the Systemic Risk Council.

١٠ يناير ٢٠١٣

 عيّن الرئيس الأمريكي باراك أوباما يوم أمس السيناتور الجمهوري السابق تشاك هاغل، أستاذ الحوكمة الوطنية في كلية إدموند وولش للشؤون الدولية التابعة لجامعة جورجتاون في واشنطن، في منصب وزير الدفاع. ويركز المنهاج الذي يُدرِّسه السيناتور هاغل على العلاقات الجيوسياسية خلال القرن الحادي والعشرين.


وشغل البروفيسور هاغل، بعد دخوله المعترك السياسي في الولايات المتحدة الأمريكية، العديد من المناصب الرفيعة ومن أبرزها عضو الكونغرس الأمريكي عن ولاية نبراسكا لفترتين بين عامي 1997 و2009. ويشغل حالياً منصب رئيس معهد "المجلس الأطلسي" (Atlantic Council)، وهو مؤلف كتاب "أمريكا: الفصل التالي.. أسئلة صعبة وإجابات مباشرة" الذي يتناول الوضع الراهن للولايات المتحدة الأمريكية، ويقدم مقترحات فعالة يمكن للولايات المتحدة من خلالها التغلب على التحديات التي تواجهها خلال القرن الحادي والعشرين.


وبهذه المناسبة، قال غيرد نونيمان، عميد كلية الشؤون الدولية بجامعة جورجتاون في قطر: "يسعدنا كثيراً أن يتم اختيار السيناتور تشاك هاغل لمنصب وزير الدفاع من قبل الرئيس أوباما. واستناداً إلى خبراته الغنية والواسعة ومساهماته الفعالة في معالجة بعضٍ من أصعب قضايا السياسة العالمية، نعتقد بأن السيناتور هاغل سيلعب دوراً مهماً جداً في صياغة وتنفيذ السياسات الأمريكية خلال السنوات القليلة القادمة المليئة بالتحديات".


وكان هاغل، خلال فترة تواجده في مجلس الشيوخ الأمريكي، عضواً بارزاً في لجنة العلاقات الخارجية، ولجنة البنوك والإسكان والشؤون الحضرية، ولجنة الاستخبارات. كما ترأس لجنة العلاقات الخارجية الفرعية المعنية بتشجيع السياسة الاقتصادية الدولية والتصدير والتجارة، و"اللجنة الفرعية للتجارة الدولية والتمويل" و"اللجنة الفرعية للأوراق المالية" المنبثقتان عن لجنة البنوك. وشغل منصب رئيس "لجنة الكونغرس والسلطة التنفيذية الأمريكية حول الصين" وفريق مراقبي تغير المناخ في مجلس الشيوخ الأمريكي.


وبالإضافة إلى منصبه كرئيس لمعهد "المجلس الأطلسي"، يشغل السيناتور هاغل منصب عضو مجلسي إدارة كل من شركة "شيفرون" للطاقة وشركة "زيوريخ القابضة"؛ وعضو المجالس الاستشارية لكل من شركة "كورسير كابيتال"، و"دويتشه بنك أمريكا"، و"إم آي سي إندستريز"، ومستشار أول لشركة "غالوب" للاستشارات الإدارية. كما يشغل منصب الرئيس المشارك للمجلس الاستشاري للاستخبارات الذي يقدم المشورة للرئيس الأمريكي، وعضو مجلس السياسة التابع لوزير الدفاع. وهو أيضاً رئيس اللجنة الاستشارية المعنية بإحياء ذكرى الحرب الأمريكية الفيتنامية، وعضو مجلس إدارة شبكة البث التلفزيوني العامة (PBS)، ومجلس المخاطر النظامية.